جريدة الحدث المصرية الاليكترونية

جريدة اليكترونية شاملة ترصد الاحداث وتنقل الاخبار على مدار الساعه فى مصر والعالم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول,, عربية ودولية ,,,, أخبار محلية ,,,, المال والاقتصاد ,,,, ثقافة وفنون ,,,, اخبار الرياضة ,,,, اخبار متنوعة ,,,, المرأة والمجتمع ,,,, المقالات ,,,, التحقيقات ,,,, التقارير والملفات ,,,, شئون برلمانية ,,,, توك شو وفيديوهات ,,,, حوادث وقضايا ,,,,, صفحة الفيس بوك ,,,
لا إغلاق لأسواق العريش تزامنا مع الحملة العسكرية
الجيش المصري يدك أوكار خفافيش الظلام.. والحصيلة الأولية تصفية 20 إرهابيًا كحصيلة اولية
المتحدث العسكرى يعلن توجيه ضربات جوية لبؤر وأوكار إرهابيين بشمال ووسط سيناء.. القوات البحرية تحاصر السواحل لقطع الإمدادت
السيسي يقلق مضاجع أردوغان.. غاز شرق المتوسط يعطى مزايا سياسية وإقتصادية كبيرة لمصر

الطيب: نحن مع المعركة المصيرية ضد الارهاب

الكنيسة القبطية الكاثوليكية تعلن دعمها للقضاء على الإرهاب

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة

شاطر
 

 مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحدث 1



المساهمات : 2032
تاريخ التسجيل : 12/04/2016

مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد  Empty
مُساهمةموضوع: مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد    مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد  I_icon_minitime13/04/16, 06:08 pm

مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد

مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد  R2ox



يبدو أن حالة «بيت الحكم التركي» باتت أشبه بـ «الخبل الإسطنبولي» منذ أن تحرش السلطان العثماني الحالم «أردوغان» بالدب الروسي بإسقاط الطائرة «السوخوي» فوق الأراضي السورية، وشواهد الخبل كثيرة وآخرها تصريحات أردوغان الأخيرة لقناة «العربية» بقوله: «نتطلع لإصلاح العلاقات الدبلوماسية مع روسيا مجدداً، ومواطنونا يتعرضون لعمليات تدقيق لم يسبق أن تعرضوا لها أبداً في المطارات الروسية، وتلقينا العديد من الشكاوى بهذا الصدد، وطبعاً هذه الأمور تحزننا ..»؟!
ويتناقض ذلك التصريح مع «حبوب الشجاعة» التي يتجرعها أردوغان - أحياناً !!- حين حذر روسيا من «اللعب بالنار» في أزمة الطائرة. وقد امتدت «الجرأة المفتعلة» إلى وزير خارجيته «مولود جاويش أوغلو» الذي صرح مؤخراً- حسب موقع «يور نيوز واير»- أن بوسع بلاده والناتو احتلال روسيا في أقل من أسبوع!!.
والمثير أنه سواء صعّد أردوغان.. افتعالاً أو تراجع.. إضطراراً، فإن الدب الروسي يسير في اتجاه تأديب أردوغان ورفاقه يوماً بعد آخر تنفيذاً لوعد الرئيس «بوتين» بأن تدفع تركيا ثمن قيامها بـ«طعن روسيا في الظهر» بإسقاط الطائرة، فقد أوقفت موسكو استيراد المنتجات الزراعية والمنسوجات، كما علقت الرحلات الجوية ومنعت السياح من الذهاب لتركيا، فضلاً عن وقف الفيزا الحرة بين البلدين، إضافةً إلى وقف العمل في المشروع النووي المشترك.
كما نشرت روسيا صوراً تثبت علاقة تركيا الوطيدة بتنظيم «داعش» الإرهابي ومنها صور لنجل أردوغان مع بعض قيادات الدواعش، وأخرى للشاحنات التركية الحاملة للبترول المستخرج من المناطق النفطية التي تسيطر عليها داعش سواء في العراق أو سوريا؟!.
والغريب أن أردوغان لم يقدم أي ردود عملية أو منطقية تنفي الاتهامات الروسية باستثناء كلامه الأجوف بأنه سيقدم استقالته إذا ثبت ذلك الإتهام، أو أن بلاده ليست عديمة الكرامة كي تشتري النفط من منظمة إرهابية )داعش(؟!!.
حالة «الخبل الإسطنبولي» تتسع آخذةً في الولوج لمساحات آخرى حيث تنتقل من السياسة الخارجية إلى الداخلية، وآخرها ما تابعناه مؤخراً من حركة أردوغان الدعائية المكشوفة بإنقاذ مواطن تركي/كردي «مكتئب» من الانتحار حين كان ماراً بجسر البسفور بمدينة إسطنبول، واتضح فيما بعد بأن المنتحر المزعوم ليس كردياً ولا مكتئباً ولا يعاني من أي مشاكل، وإنما هو مسئول في إحدى الجمعيات التابعة لحزب «العدالة والتنمية» )الجمعية العثمانية(، كما قال شهود عيان إن الرجل جاء بسيارة خاصة إلى مكان الحادث عند مرور أردوغان للقيام بهذه التمثيلية؟!!.



--------------


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مخابيل إسطنبول!! بقلم .... طارق عبد الحميد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جريدة الحدث المصرية الاليكترونية  :: صالة التحرير :: المقالات-
انتقل الى: